في الأدب والسياسة

George Oates | Flickr

Matthias Catón | Flickr كثيرا ما يحزنني الفهم الشائع عن ترادف بين السياسة الممارسة وبين اللاأخلاقية، حتى مضيفة الطائرة التي أقلتني قبل يوم تساءلت عن سر اهتمامي بالسياسة وهي التي ترى فيها قبحا لا يستلزم نظافة التعامل كما يرى عامة الناس. ولعل في ذاك ارتباط غير معين بين فشل السياسيين في تحقيق وعودهم وبين نظرة الناس البسيطة تجاه سياساتهم اليومية. وهذا أمر قد يطول تحليله وسأفرد له مقالة منفردة ان مد الله في الآجال، لكني أريد

ختان الفتيات في السودان: مشكلةٌ تحتاجُ حلولاً متعددة

Hani Amir | Flickr

Hani Amir | Flickr في الشهور السابقة احتفل الناشطون في مجال حقوق الإنسان والمرأة على المستويين الإقليمي والعالمي بقرار منع الحكومة النيجيرية لختان الفتيات (تشويه الاعضاء التناسلية) بنجيريا باعتباره خطوة مهمة للقضاء على عادة ختان الفتيات في إحدى أكبر الدول الإفريقية. لم أتحمس كثيراً للخبر علي الرغم من اهتمامي و عملي المستمر للقضاء على ظاهرة الخِتان. لربما كان وقع الخبر على مختلفا قبل عام لكنني الآن أُدرِكُ أن ختان الإناث ليس سوى مؤشر لمعضلة أكبر جدا

المرأة السعودية تنتخب

Matthias Catón | Flickr

Matthias Catón | Flickr المُطلِعُ على تاريخِ المملكةِ العربيةِ السعوديةِ منذُ عهدِ التأسيس يدركُ أن قضايا حقوق المرأة نالت نصيبًا بالغًا من الاهتمام الإعلامي المحلي والدولي. فطالما كانت قضايا حقوق النساء السعوديات بالمقارنة مع غيرهن من نساء العالمين مثار جدلٍ وخلطٍ بين ما تُقيّدُهُ أحكامُ الشرع أو التقاليدُ والأعراف. ومتى ما حصلت المرأة السعودية على حق من حقوقها متدرجةً من حق التعليم إلى حق الترشحِ و الانتخاب مرورًا بنيلها عضوية مجلس الشورى تجدُها دائمًا متصدرةً قائمةَ

“الناس اللي من بيت”

Hartwig HKD | Flickr كأغلبِ البنات والأولاد، كنتُ أقصُ على أمي ما يجري لي أو ما يلفت انتباهي مما أشاهده منذ نطقت. وقد قصصت عليها ذات يومٍ موقفًا حدث أمامي في المدرسة، رأيتُ فيهِ أن زميلتين لي في الفصلِ ضُبطتا ترتكبان جريمة الغش عند أداء امتحان، وقد ضبطهما المعلمُ وأخذ يوبِخُهُما ويُجرِمُ ما فعلتاه؛ فإذا بإحداهُما تخجلُ إلى حد البكاء ندمًا على ما صدرَ منها ولم تنطق بكلمة، أما الأخرى فأخذت ترد على المعلم بكل صلَفٍ،

مصر السيسي.. لا أخت بلادي.. ولا شقيقة

Ahmad Hammoud | Flickr قبل يومين حكي لي صديقي موقفا سيئا حدث معه في مطار القاهرة الدولي حيث كان في طريقه من لندن إلي الخرطوم عائدا من رحلة دراسية استمرت عددا من السنين. طوال سنين دراسته كان يعود إلي السودان مرة كل عام أو نحوا من ذلك. وفي كل مرة كان يأتي علي متن خطوط طيران مختلفة لأسباب أسرها في نفسه. هذه المرة وقع اختياره علي الخطوط المصرية فكان لا بد أن تمر رحلته عبر مطار

أنانية الحجيج المقدسة

Al Jazeera English | flickr قبل أن تجف دمعات ذوي شهداء رافعة الحرم، بكى أهالي نفر كريم من حجاج هذا العام دما على فراق من ودّعوهم الى البيت الحرام بالأهازيج والأفراح ودعوات القبول! فارقونا رضي الله عنهم ناقمين علينا وعاتبين فقد قضوا دهسا ودفعا ورفسا بأٌقدامنا! المتأمل للموقف يجد مفارقة عجيبة في نسك الحج عندنا، فبعد أن جعل الله الحرم لداخليه من سابقينا آمناً ويتخطّف الناس من حوله، جعلناه ساحة لمعارك يأججها حب النفس، معارك طاحنة وقاسية

حزب العمال البريطاني ينتخب زعيماً مناصراً لحقوق الفلسطينيين

Image credit: The Weekly Bull | flickr بريطانيا اليوم لم تعد كالبارحة. بعد أن وصلت رياح التغيير الإيجابية إلى اليونان قبل أشهر قليلة، شهد اليوم حدثاً أقل ما يُوصف بأنه انتصار رائع لمرشح اليسار الإشتراكي الإصلاحى جيرمى كوربن الذى حصل على 59.4% من الأصوات لقيادة حزب العمال. كانت الجولة الأولى وحدها كفيلة بفوز كوربن متقدماً على ثلاث منافسين آخرين هم آندي برنهام، ليز كندال وإيڤيت كوبر. أتذكر جيداً متابعتي الدائمة لكوربن أيام محاولته الترشح للإنتخابات. من أحد

إشكالية عدم وضوح الرؤية الكلّية عند الشباب: أزمة تحديد القدرات والرغبات والفرص

Image credit: Marco Bellucci | flickr أزْعمُ أن أحد المشكلات الرئيسية التي أراها في أغلب الشباب من حولي (والتي عانيت منها أنا نفسي) سواء كانوا مُقبلين على الحياة بعد التخرج أو في أثناء دراستهم أو حتى من بادروا وشيدوا لأنفسهم ذخيرة معرفية أو عملية، وبصورة عامة أتحدث عن الشباب بين سن العشرين وسن الثلاثين، هي إشكالية عدم وضوح الرؤية الكلّية لحياته أو التبعْثر في سُبل الحياة ومشاريعها، مثل التَّردد بين أي المجالات سيعمل؛ المجال العَملي أم

البطولة والرذيلة في براثن العمل في السودان في تناقضات المخيلة المنحرفة

ثمة أمر في غاية الإثارة والتشويق يتعلق بالهوس والولع بقضايا عمل المرأة وحقها في هذا العمل، وربطه بصورة غريبة (دائمآ) بالشرف. وهذا الولع من جانبين جانب المجتمع العادي ونظرته القيمية لمدلولات أي جهد ونشاط إقتصادي ما، خصوصاً مجتمع الشمال والوسط المحافظين من ناحية، ومن ناحية أخرى، مجتمع المثقفين خصوصاً اليساري منه. إذ يُلحظ أن هناك تركيز واهتمام معين بمجالات محددة للنشاط الاقتصادي المتعلق بالنساء يتم بانتقائية من الشريحتين. نفس هذا الانتقاء يتم عبر مراحل. مرحلة

الفشل الدستوري (2): حول النص الجامع واستمرارية التحسين

Image credit: Cliff | flickr نبدأ بالاعتذار في تأخر كتابة المقال نظرا لظروف السفر المتلاحق داخل القارة الأمريكية، الأمر الذي أتاح لي التفرغ لاستكشاف جزء يسير منها. غير أن الدستور الأمريكي لم يكن بعيدا مني وأنا أتنقل بين الولايات الفسيحة دونما أي عوائق ومستخدما لأكثر من وسيلة للتنقل. لم يكن بعيدا أبدا حيث شاهدت بأم عيني كيف تنزل النص الدستوري واقعا في محاولته الوصول لاتحاد كامل بين كل الولايات الأمريكية. المتفحص للدستور الأمريكي يجد فيه الاستخدام الدقيق

Top